مهرجان صفاقس الدولي
16/08/2018

سهرة فنية غاية في الإبداع للفنان صابر الرباعي في مهرجان صفاقس الدولي

أطفأ أمير الطرب العربي الفنان صابر الرباعي، ليلة الأربعاء، من على خشبة المسرح الصيفي سيدي منصور بصفاقس، الشمعة الأربعين لمهرجان صفاقس الدولي، وذلك ضمن سهرة فنية غاية في التنظيم المحكم ووسط حضور جماهيري غفير جدا.

قرابة الساعتين من الزمن، أبدع خلالها الفنان صابر الرباعي، ابن جهة صفاقس، رفقة فرقته الموسيقية بقيادة المايسترو قيس المليتي، وشنف آذان جمهوره بأجمل ما حفلت به مسيرته الفنية من قبيل "تمنيت" و "يا عسل يا كلك سحر" و "يهون الليل" و" مغروم وقلبي ميال" و"يا دلولة" و"" مزيانة" و" أتحدى العالم" و "صيد الريم" دون نسيان أغنية "سيدي منصور" .

الفنان صابر الرباعي لم يطرب جمهوره بأجمل أغانيه فحسب بل تغنى أيضا بأغاني العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ وقامات الفن التونسي مثل الصادق ثريا والهادي الجويني وعلي الرياحي، كما ألهب وجدان الجمهور بالأغنية الحدث "آه لو لعبت يا زهر" وبعدد من الوصلات الراقصة المستوحاة من التراث التونسي.

  

 

 

كلمات مفاتيح

الاكثر قراءة