الٱن

24/09/2018

تواصل تدخلات الحماية المدنية بولاية نابل

تواصل وحدات النجدة التابعة للحماية المدنية تدخلاتها ومعاينة المناطق المتضررة من التقلبات المناخية الأخيرة التي شهدتها البلاد بمعتمديات نابل المدينة وسليمان وبوعرقوب وتقديم المساعدة اللازمة للمواطنين مضيفا أنه تم تعزيز الإمكانيات المتدخلة بمضخات مائية إضافية وشاحنات نقل من الوحدات الجهوية للحماية المدنية بتونس وأريانة ومنوبة وبن عروس وبنزرت وباجة والقيروان وقبلي وقابس ومدنين وقفصة وزغوان والوحدة المختصة للحماية المدنية.

وأكّد أفاد الناطق الرسمي باسم الحماية المدنية معز تريعة في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء اليوم الإثنين أن فرق النجدة تمكّنت منذ يوم السبت الماضي من انتشال خمسة جثث لمواطنين بكل من تاكلسة وبوعرقوب وبئر بورقبة من ولاية نابل فيما تزال عمليات البحث متواصلة للعثور عن مفقود بمنطقة الزبوسة من معتمدية تاكلسة .

كما أوضح أن هذه الوحدات قامت بالولايات التي شملتها التقلبات المناخية وهي كلّ من نابل وسوسة والمنستير وبن عروس وسيدي بوزيد بـ 280 عملية ضخ مياه بمنازل ومحلات تجارية وصناعية ونزل سياحية ومعاينة 294 محلا سكنيا وتجاريا وصناعيا إضافة إلى إجلاء عائلة متكونة من ثلاثة أفراد من منطقة سليمان الشاطئ وإيوائهم بمنزل أقاربهم وإزاحة 123 وسيلة نقل من الطريق العام .

ولفت إلى أنّه تمّ إنقاذ أربعة مواطنين من الغرق بعد أن حاصرتهم المياه وإجلاء عائلة متكونة من أربعة أفراد من منزلهم الكائن بتاكلسة وإيوائهم بالقاعة المغطاة بقرمبالية إضافة إلى إيواء 25 شخص ياباني الجنسية بالقاعة المغطاة بسليمان بعد أن تعذر عليهم العودة إلى نزل الإقامة.

كما ذكّر تريعة بأنّ هذه التقلبات كانت قد تميّزت بتهاطل كميات هامة وقياسية من الأمطار مصحوبة بزوابع رعدية خاصة على مناطق ولاية نابل و بلغت بنابل المدينة 201 ملم وسليمان 244 ملم وبوعرقوب 205 ملم وبني خلاد 297 ملم مما نتج عنه سيلان المياه بغزارة من المرتفعات و فيضان عدة أودية وإرتفاع منسوب المياه بالطرقات والأنهج لتتسرّب بعدة منازل ومؤسسات صناعية وتجارية وسياحية وتسبب في إنقطاع حركة المرور وتسجيل حالات وفاة .

 

 

كلمات مفاتيح

الاكثر قراءة